خداك ، يا بنت ، من دحنون ديرتنا
روحي فداء الخديد الأحمر القاني

أما هواك ، فلن تنفك جذوته
توري زناد تباريحي وأشجاني

يا بنت ، وادي الشتا صرت جنادبه
ورجّعت جلهتاه الغرّ ألحاني

فلا عليك إذا أقريتني لبنا
وقلت : خبزتنا من قمح حوران

أما السّكاكر فلينعم بمأكلها
" **** " و " **** " و " ****ان "

وليحيي " لدجر " و " الكوتا " وطغمتها
في ظلّ دوح من اللذات فينان

أما أنا والمناكيد الذين هم
قومي وصحبي وندماني وخلاني

فحسبنا نعمة الذل التي نخرت
عظامنا وأعزت أهل عمان